هل تحقق القمة [النقلة النوعية] لهؤلاء في الأهلي؟!

تعتبر مباراة القمة بمثابة التحدي الخاص، لعدد كبير من النجوم بقائمة النادي الأهلي، قبل توقف بطولة الدوري الممتاز، فالمباراة يحتاجها أكثر من لاعب في الق

كل ما تريد معرفته عن مدافع الأهلي الجديد محمود الجزار
تعرف على رصيد لاعبى الاهلى من الاهداف لعام ٢٠١٦
مكافأة إجادة بعد الفوز على الزمالك

تعتبر مباراة القمة بمثابة التحدي الخاص، لعدد كبير من النجوم بقائمة النادي الأهلي، قبل توقف بطولة الدوري الممتاز، فالمباراة يحتاجها أكثر من لاعب في القلعة الحمراء، من أجل تحقيق مجد أو حلم شخصي في المرحلة القصيرة المقبلة:
1-مروان محسن:

بالتأكيد يعلم أن هز شباك الزمالك، سيقربه بقوة من قيادة هجوم الفراعنة خلال بطولة كأس الأمم الأفريقية في الجابون، وسيختصر محسن الكثير من الوقت للدخول في قلوب جماهير النادي الأهلي.

2-سعد سمير:

أرى أن اللقاء بمثابة التحدي الخاص بينه، وبين باسم مرسي في حالة مشاركته، بعد أحداث القمة السابقة، والإصابة التي تعرض لها مدافع الأهلي وكانت من أهم أسباب خسارة اللقاء.

ويرغب سعد سمير في اثبات نفسه وبقوة، من أجل مغازلة كوبر والتأكيد على صحة قراره بعودته لصفوف الفراعنة خلال بطولة الأمم الأفريقية.

3-شريف إكرامي:

المؤشرات تؤكد عدم مشاركة عصام الحضري في كأس الأمم الأفريقية، بعد تراجع مستواه بالفترة الماضية بشكل كبير مع فريق دجلة.

وربما تكون المنافسة مشتعلة بين شريف إكرامي وأحمد الشناوي، ويرغب بالتأكيد إكرامي في اثبات ذاته ومواصلة المستوى المميز الذي يقدمه مع القلعة الحمراء في بطولة الدوري هذا الموسم، واتوقع أن تكون القمة هي كلمة السر في رأي الكابتن أحمد ناجي!.

4-كريم نيدفيد:

هل يستغل الفرصة في حالة مشاركته بالتشكيل الأساسي ويثبت أقدامه بقوة؟!، يجب أن يضع في ذهنه بأن زميله رمضان صبحي كان لقاء القمة أمام الزمالك بمثابة انطلاقته الذهبية التي اختصرت عليه الكثير من الوقت.

5-كتيبة الأهلي:

وصول الزمالك لنهائي بطولة دوري أبطال أفريقيا، وخروج الأهلي من دور المجموعات وتذيله للمجموعة، وفوز المزدوج للزمالك على الأهلي في لقاء القمة بشكل خاص وبطولة كأس مصر، اعتبره بمثابة التحدي لكتيبة الأهلي والعناصر الحالية للعودة وتصحيح المسار!.

 

COMMENTS

WORDPRESS: 0