صحف البرازيل تتوقع فوز الأهلي على فلامنجو

اكدت وسائل الاعلام البرازيل ان النادي الأهلي هو الاقرب للفوز عندما يلتقي مع فلامنجو من اجل برونزية كأس العالم و ذلك على ضوء مستوى القلعة الحمراء ا

الرجاء يفقد 4 لاعبين أمام الأهلي
حمدى فتحى نسر أهلاوى.. جمهور الأهلى يترقب انضمام اللاعب وتثنى على تمسكه بالأحمر
من مبارة واحدة و في بلد محايد…. الكاف يعرض حلول لاستمرار البطولة

اكدت وسائل الاعلام البرازيل ان النادي الأهلي هو الاقرب للفوز عندما يلتقي مع فلامنجو من اجل برونزية كأس العالم و ذلك على ضوء مستوى القلعة الحمراء امام ريال مدريد

ذكرت شبكة Uol البرازيلية  أن “حلم فلامنجو بمواجهة ريال مدريد يتأجل” بعد فوز الفريق الملكي على الأهلي.

و أضافت “بطل ليبرتادوريس يعاني من غيابات، في المقابل الأهلي ترك انطباعًا جيدًا في مباراة ريال مدريد ، التي انتهت بنتيجة خادعة لا تعبر عن سير المباراة، و بالتالي الأهلي هو المرشح الأوفر حظًا لحصد الميدالية البرونزية”.

و تابعت “الأهلي قد يدفع بفلامنجو إلى أسوأ نتيجة لممثل أمريكا الجنوبية في كأس العالم للأندية”.

و استطردت الشبكة “الأهلي قدم مباراة رائعة على الطرفين من خلال انطلاقات حسين الشحات وأحمد عبدالقادر، لكن أخطاء الدفاع كانت لا تغتفر، مثل لقطة الهدف الأول الذي سجله فينيسيوس جونيور”.

من جانبها، كتبت شبكة “جلوبو سبورت”، “رغم أن نتيجة مباراة الأهلي وريال مدريد لا تشير إلى أن الفريق الملكي لقي صعوبة، إلا أن الحقيقة أن ممثل أوروبا تنفس الصعداء بعد هدف رودريجو”.

وأضافت “رغم أن الأهلي يعتبر أقل شعبية لدى البرازيليين مقارنة بريال مدريد، بطل أوروبا، إلا أنه يستحق الاهتمام من فلامنجو كونه صاحب ثاني أكبر عدد من الألقاب القارية على مستوى العالم برصيد 24 لقبًا، خلف الفريق الملكي الإسباني”.

وأكملت “الأهلي هو صاحب الرقم القياسي لعدد ألقاب دوري أبطال أفريقيا (10 مرات)، ورغم أنه حصل على المركز الثاني في نسخة الموسم الماضي، إلا أنه شارك بدلًا من ممثل البلد المضيف في البطولة الجارية”.

وأكملت “بخلاف أنه زعيم قارة أفريقيا، فإنه أيضًا الأفضل في مصر، إذ أن لديه 42 لقبًا في الدوري، متفوقًا على الزمالك، صاحب المركز الثاني بـ14 لقبًا”.

وواصلت الشبكة “الأهلي شارك في كأس العالم للأندية 8 مرات، وبالميراس يعلم جيدًا أنه لا يجب التقليل من شأنه، بعد أن هزمه في نسخة 2020”.

واختتمت “سجل الأهلي أمام الفرق البرازيلية في كأس العالم للأندية يحفز فلامنجو، فإلى جانب التعادل (ثم الفوز بركلات الترجيح) في 2020، والهزيمة في 2021 أمام بالميراس، خسر الفريق المصري أمام كورينثيانز في 2012، وإنترناسيونال في 2006”.

عودة الجماهير البرازيلية

أما شبكة “أو تيمبو” فذكرت أن عددًا كبيرًا من مشجعي فلامنجو الذين سافروا إلى المغرب لدعم الفريق في بطولة كأس العالم للأندية سيعودون إلى البرازيل مرة أخرى بعد الخسارة من الهلال.

وأضافت “عدد من هؤلاء المشجعين قرروا الاستفادة من قرب المغرب من أوروبا، والسفر لزيارة إسبانيا أو البرتغال”.

COMMENTS

WORDPRESS: 0