الأهلي يخرج من الدوري الإفريقي بعد تعادل محبط … بعض النقاط التي يجب الوقوف عندها

الأهلي يخرج من الدوري الإفريقي بعد تعادل محبط … بعض النقاط التي يجب الوقوف عندها

تعادل سلبيا فريق الكرة هذا المساء أمام فريق صن داونز الجنوب إفريقي ، مما تسبب في خروج الأهلي من بطولة الدوري الإفريقي بعد خسارة الفريق أمام الفريق الج

تسديد الزمالك 8 ملايين جنيه خوفا من خصم 18 نقطة في الدورى .
مركز التسوية في الفيفا يحسم أزمة دوري مواليد 99… و يحكم في مسألة مشاركة لاعبي الزمالك الموقوفين
رسميا … مباراة الأهلي و الهلال في السودان بدون جماهير

تعادل سلبيا فريق الكرة هذا المساء أمام فريق صن داونز الجنوب إفريقي ، مما تسبب في خروج الأهلي من بطولة الدوري الإفريقي بعد خسارة الفريق أمام الفريق الجنوب الإفريقي في مباراة الذهاب . و بالتأكيد أن نتيجة المباراة لا تعكس سيطرة الفريق علي مباراة اليوم ، و تضييع ما لا يقل عن فرص ثلاث أهداف محققة ، إلا أنه في وسط عدم توفيق الفريق اليوم تظهر عدد من المشاكل التي يجب الوفوق عندها من قبل الإدارة ، التي قد تسببت بشكل مباشر في الكثير منها ، فربما لم يضيع أمير توفيق كرات كهربا و تاو ، إنما عجز مدير التعاقدات في فريق الكرة عن تلبية احتياجات الفريق الأساسية من مهاجم يليق باحتياجات و مستوي الأهلي ، بالرغم من الميزانية الكبيرة المتاحة له ، التي تتخطي ميزانية فريق صن داونز إلا أن النادي الجنوب إفريقي ينجح في القيام بتعاقدات ممتازة أدت لتطور الفريق الكبير في السنوات الأخيرة .

 

كما ظهر للأعمي سوء مستوي أشباه اللاعبين مثل عبد القادر في مباراة اليوم أو طاهر و هاني في المباراة السابقة ، إلا أن مثل تلك اللاعبين يستمروا مع الفريق بشكل أساسي و يصبحوا عالة علي فريق الكرة ، و يجد مارسيل كولر نفسه دون حلول في النصف التاني في الشوط الثاني بعد إصابة رضا سليم . و يقع بعض اللوم علي مارسيل كولر أيضا في تبديلاته في الشوط الثاني التي تركت إمام عاشور وحيدا في نصف الملعب بإخراج مروان عطية و اليو ديانج و اشراك الغائبين موديست و صلاح محسن ، فعاني الأهلي في صناعة الفرص في دقائق المباراة الأخيرة .

 

في المجمل مباراة اليوم كان يستحق الأهلي الفوز بها لكن كرة القدم لا تعترف بالفرص الضائعة ، لكن يجب علي الإدارة أن تأخذ مباراة اليوم كدرس و أن يتم تصحيح المسار قبل البطولة الأساسية و هي بطولة دوري الأبطال ، و أن نبدأ في خطوات جدية في تجديد دماء الفريق .

COMMENTS

WORDPRESS: 0
DISQUS: 0